نَجْمِي صاعِدٌ __ الشاعر أحمد بن محمود الفرارجة

 نَجْمِي صاعِدٌ 

وُجـوهُ الـغَـدْرِ تَـتَّفِقُ

فـلا أدْري بـمَن أَثِـقُ

لِغَدْرِ الناسِ في زمَنِي

يَكادُ القلبُ يَنْغلِقُ

فَـجُلُّ الناسِ خَوَّانٌ

سُقُوا بالغَدرِ مُذْ خُلِقوا

وأكـثرُ صُحبَتِي غُـدُرٌ

وأكـذَبُهُم إذا نَـطَقوا

تَخِذْتُ البَعضَ إخواناً

فخانوا العَهدَ والتَحَقوا

بِـرَكْبِ الـخائِنينَ وكُـ

نتُ أحْسَبُ أنَّهُم صُدُقُ

نِفاقٌ فـي نـفاقٍ فـي

نـفاقٍ.. لَـيتَهُم نَـفَقُوا

صَـديقٌ زائِفٌ حَرِبٌ

عَليَّ السَّيفَ يَمْتشِقُ

فــلا أدْرِي أذِئْـبـاً كـ

انَ أمْ أفْـعَى سَـتَنطِلِقُ؟!

وخِـلاَّنٌ ذَوو حَـسَدٍ

لإبداعِي.. بهِ شَرِقوا

أقارِبُ كالعقـارِبِ بَيـ

نَـمـا ﻷذايَ تَــتَّـفِـقُ

وحُسَّـادِي طَوابيرٌ

إذا عاتَبتُهُم نَـهَقوا

فَذابُوا في نَدامَتِهِمْ

وفـي نِـيرانِهِم عَلِقوا

وغابُوا فـي جَهالَتِهِم

ونَجْمِي صاعِدٌ أَلِقُ

مقالات ذات صلة

اضف رد

You must be logged in to post a comment.