أصحاب الكهف “3” __ الشاعر يحيا التبالي

 أصحاب الكهف “3”

*****

مَــبْــعــوثُــهُـمْ قَـصَــدَا ** قـــوْمـــاً فَـــمَـــا وَجَـــدَا

دُوراً ومــــا عَــــهِــــدَا ** هــيْـئــاتِـــهُـــمْ نَــــكِــــرَا

***

هــلْ أخــطــأ الــبَــلَــدَا ** هــلْ فـي الــرُّؤَى خَـلَـدَا

هــل جُــنَّ أمْ بَـــلُــــدَا ** فـــاهـــاً لـــهُ فَــــغَـــرَا

***

اسْـتَـشْــعَــرَ الــوَجَـــلَا ** بــالـــسّـــوقِ إذْ نَــــــزَلَا

رأســاً حَـــنَـى خَــجَــلَا ** لِــيَــصــرِفَ الــنّــظَــرَا

***

إذْ أخـرج الــنَّـــفَـــقَـــهْ ** حـــفُّــوا بِــلا شــفَــقَــهْ

كَـنْــزاً تُــرى سَــرَقَــهْ ** تَــعَــجَّـــبُــــوا نَــــكَــــرَا

***

احْـــتَــجَّ في عَــــنَــــدِ ** فــــارقْــتُــهــا بَــــلَــــدي

بـالأمــس يَــعــتَـــقِـــدِ ** مــا صــدَّقُــوا الـخَـبَــرَا

***

ظَــنُّــوا بــهِ خَـــبَــــلَا ** حَــثُّـوا الـخُـطَى عَـجَــلَا

لِـيَـقْـطَــعُــوا الــجَــدَلَا ** لِـــحــاكِـــمٍ حُـــشِــــرَا

***

حَــكى لَـــهُــمْ خَــبَــرَهْ ** وصَــحْــبَـــهُ الـــبَــــرَرَهْ

إذْ فــارَقـوا الــكَـــفَــرَهْ ** مَــنْ أنْــصَـتَ انْــبَــهَــرَا

***

بـالـلــه هُــمْ عَـــثَـــرُوا ** كَــهْــفَ الـفَـتى حَـضَـرُوا

وَصِــيـــدَهُ نَــــظـــرُوا ** أنْــعِــمْ بــمَـــنْ بَــصَــرَا

***

مــا زاغــتِ الــبَــصَــرُ ** مـــازلَّـــتِ الــــنَّــــظَـــــرُ

بــقُــــدْرةٍ شَــــعَــــرُوا ** طــوبى لــمَــنْ شَــكَــــرَا

***

مَــنْ أمْـــرُهُ غَـــلَـــبَـــا ** في مــسْــجِـــدٍ رَغِـــبَــــا

بِـقُـــرْبِـــهِــمْ طَــلَـــبَـــا ** لــــيُــــحْـــيِـــيَ الأثَــــرَا

***

في الـنّـاسِ اشْـتَـهَـرُوا ** لِـلْــبــاعِــثِ انْـــتـــصَـرُوا

لِــجــاحــدٍ أَظْـــهَـــرُوا** إحـــــيـــــاءَهُ لِـلْــــــوَرَى

***

مـا شَــكَّ مَـن شَــهِــدَا ** رَبّ ُ الــــعُــــلاَ عَـــهِــــدَا

مَنْ في الدّ ُنى زَهِــــــدَا ** لِـلْــحَــقّ انْـــتَـــصَـــرَا

***

قَـــضـى لــنَــا أجَـــــلاَ ** كــالــزَّرْعِ خُـــذْ مَـــثَـــلاَ

بَــعْــدَ الـمَــواتِ عَـــلَا ** بــالــغَــيْـــثِ انْـــتَـــشَـــرَا

***

في ذِكْـــرهِ صَـــدَقَـــا ** يُــحْــيِـي كَــمــا خَــلَــقَـــا

جِـسْـمـاً عَـفَـا خَـلَـقَــا ** بَــعْــدَ الـــرَّدَى حَــشَـــرَا

مقالات ذات صلة

اضف رد

You must be logged in to post a comment.