“مُختلف”، أول منظمة سعودية للشواذ الجنسيين تحصل على ترخيص رسمي

منحت المملكة السعودية ترخيصا رسميا لأول منظمة للشذوذ والمثلية الجنسية، لتكون بذلك سابقة من نوعها في عهد حكم ولي العهد السعودي، الأمير محمد بن سلمان، حيث أعلنت “منظمة مختلف” في تغريدة عبر حسابها الرسمي على “تويتر”، عن حصولها على ترخيص رسمي للعمل في مجال الدفاع عن حقوق المثليين والشواذ جنسيا، قائلة: “رسميا: منظمة مختلف منظمة رسمية قانونية مسجلة”، مشيرة إلى أنها أول منظمة سعودية تمثل وتدعم حقوق الأفراد مثليي ومثليات الجنس، والعابرين والعابرات جنسيا، والكوير واللاجنسيين والبايسكشوال، وجميع أفراد مجتمع الميم”.

وفي تصريحات إعلامية لها، كشفت “روين عطيف”، مؤسسة ورئيسة منظمة “مختلف” أن “فكرة إنشاء المنظمة بدأت في الاختمار منذ  2017 من قبل مجموعة من 5 أفراد من مجتمع “الميم” الموجودين في السعودية”، مضيفةً، أن تنفيذ الفكرة كانت تستدعي وجود أفراد قادرين على الحركة والظهور الإعلامي، ومن هنا قرر البعض منهم مغادرة السعودية.

إلى ذلك، أوضحت “روين عطيف” أن أهداف “منظمة مختلف” للشواذ والمثليين جنسيا بالسعودية، تسعى إلى إلغاء تجريم المثلية الجنسية واختلاف الهويات المبنية عن النوع، والدفاع من أجل سن قوانين لحماية مثليي الجنس والعابرين جنسيا وجميع أفراد مجتمع الميم في السعودية، و السماح بالتثقيف في البلاد بالهويات الجندرية والمثلية الجنسية، سواء في المدارس أو غيرها من المؤسسات الحكومية، بالإضافة إلى العمل على توفير وضمان الرعاية الطبية للعابرين جنسيا ومثليي الجنس، وفصل الدين عن تلك الرعاية.

ورغم أن إعلان منظمة مختلف كان قد أثار موجة سخط عارمة على مواقع التواصل الاجتماعي، وقوبل برفض شديد من قبل عدد من النشطاء في السعودية، بسبب ما اعتبروه إساءة إلى قيم المجتمع السعودي وإلى صورة السعودية بصفة عامة، إلا أن مؤسسي المنظمة وأعضاءها من مختلف الشواذ والمثليين جنسيا أشادوا بقرار الترخيص، معبرين عن تفاؤلهم بانفتاح السعودية في عهد ولي العهد الأمير بن سلمان، ومشيدين بما وصفوه بــ”عهد الحرية” الذي يقوده محمد بن سلمان ضمن ما بات يسوق له في الإعلام السعودي بـ”رؤية 2030″.

وفي سياق متصل، سبق لنشطاء أن تداولوا في مواقع التواصل الاجتماعي مقاطع فيديو لشواذ يرقصون ويتعلجون ويتولجون ويتبرجون في احتفالات الهيئة العامة للترفيه، حيث ظهر أحدهم بلباس نسائي كاشفاً عن صدره الأنثوي المصطنع بكل ثقة وافتخار، كما كشف ذات الفيديو عن خبايا ما يجري وما يدور في احتفالات الهيئة العامة للترفيه، التي يحضرها عدد مهم من الشواذ والمثليين جنسيا، بعد حصولهم على ترخيص من السلطات السعودية.

المصدر: موقع هاسبريس

مقالات ذات صلة

اضف رد

You must be logged in to post a comment.