طير الأمنيات – بسمة أبو النصر

كم تمنيت أيها الطير الذي بالسما..
أن أكون مكانك أحلق عاليا بالسما..
أهرب من أرضك يا دنيا إلى سماكِ..
أحلق بعيدا بعيدا.. فلم أعد أتمناكِ..
إلا شاهد قبر.. يجمع شعثي ويضم عظامي..
وفي السماء أحلق أحلق.. مثلك أيها الطير..
فلا أعود حتى أموت.. ألفظ أنفاسي على..
صدر غيمة..
هي أحن علي من نفسي، من أحبائي..
وجميع بني البشر..
وتلفني غيمة بيضاء..
هي كأكفاني.. ويطير الطير..
ويصدح ليرتل..
تراتيل موتي..
ويصلي صلاة لوداعي..
ليعلن.. بالسماء وفاتي..
ويودعني.. الطير والسحاب..
وتغيب الشمس.. ويحزن ويبكي كثيرا القمر..
وتزخ السحاب.. المطر زخا..
مطر دموع ووداع..
على روح أوجعتها.. الغربة بهذه الحياة..
تاقت إلى الحرية.. وعشقت الموت بدل الحياة..

مقالات ذات صلة

اضف رد

You must be logged in to post a comment.