[wp_ad_camp_1][wp_ad_camp_1]

يا صديقتي 3 – الشاعر يوسف الهواري

يا صديقتي
بكل الأشكال والألوان
أستحضر معك حكايات الزمن
أنا نصف نظرة
نصف غريب
أضع يدي تحت الوسادة
أتذكر زمن العشق والبداية
أحيى بقربك كل الهدوء
أشرب نخبك نصف كأس الحياة
أصبح معك مربع الزوايا
شارد الذهن قطعة، قطعة
أتمادى قليلا
أحكي لك تفاصيل عشقي
في كل الأمكنة
وأنا ثمل منذ البداية
أزداد عمقا في المحيط
ليعيدني إلى زمن المتنبي
أو يمنحني زمنا
في الرواية.

***

يا صديقتي
وأنت المبدعة
لسمفونيةالمعاناة
تحركين يديك
نيابة عن البوح
وضيق الأمل،
وأنا المتفرج
على تناغم ألحان الصمت
يلبسني إحساس بالعجز
يفضح زيف الخجل
وينفلت من زوايا الهمس.

***

يا صديقتي
بعد غفوة
تبدين لي نائمة
بملامح منفرجة
أراقب تفاصيل حركاتك
كان الزوال عتيقا
وأنا نصف دائرة
أعانقك بطعم الوحدة
فيتلاشى فرحي
صرت غصنا صغيرا
أداري حلمي
صرت صمتا مطلقا
لأني فقط
اشتقت إليك…

***

يا صديقتي
عند الفجر
ينتشر الحرف
وتحكى الكلمات
تستقر الروح في حب القمر
وينساق العاشقون فيه.

***

يا صديقتي
الشروق فيك ربيعي
والحلم فيك فظيع
لا تستعجلي،
مياه البحر حبلى
بهزات موجعة
تنسكب نحوك

***

يا صديقتي
اكبح جماح إعجابك
وتأملي
اخرجي من غشاء الليل
وخضبي يديك بالحنين
خذيني إليك
فكل الأبواب موصدة
يشتعل القلب حبا
فأعبر منك
إليك.

***

يا صديقتي
أرى فيك زرقة النار
ولوعة الحلم موقدة
خذيني إليك غيمة عذراء
تتعرى فوق الحقول
لأشرب ليلك ونهارك.

***

يا صديقتي
تمسكي بالزمن
لا تسخري من وطن الأشياء
وتحملي نصيبك من الهجر
لأنك مدللة في صمتك الواهي
البسي ثوب الشروق
واقطفي كل ورودك.

***

يا صديقتي
ما هذا الخراب ؟
ما هذا العري ؟
ما هذا السراب ؟
ما هذا الوجع المنبعث من ظلمة الليل؟
خذيني إليك فراشة
حتى يلين جسدي
وأذوب في قمم ثلجك.

***

يا صديقتي
كم أريد أن يكبر حلمي
كم أريد أن أرفع الشمس عند الغروب
كم أريد أن أوقظ فرح الطفولة
كم أريد أن أعود إلى بداية المكان
لأقطف نضجي
وأحمل من جديد جنون صباي.

***

يا صديقتي
صوت عشق مدوي
آت من بسمة
لا يسمح للنورس
أن يحلق فوق الأسئلة
يشهد أن الضفاف
تمنحه كل الحرية.

عن نازك الملائكة

شاهد أيضاً

فصل الخطاب، في فضح شاهديّ الزور وكبيرهما مصطفى الأبيض الكذاب

  من لسانك ندينك. لن يكون هذا المقال طويلا مثل المقالات السابقة، ولن نقف عند …

اترك تعليقاً