الثلاثاء , يناير 26 2021

مسار الغريب __ الشاعر زيد الطهراوي

مسار الغريب 

أما آن أن يتغير هذا المسار
لتلثم يا ساهم الطرف حلو الرحيق
وتشرق شمس الطريق بكل الجباه؟
أللموج في قلبك الحر رهبته
وللحب عثرته
والمصاب له همه كالجبال اعتراه؟
إذن هيئ الأدوات ونافورة ولساناً بصدق المحبة فاه
أيا لائماً كل من في الطريق ويا غارقاً بسراب مياه
ستوقن أنك أنت الذي تستحق الملامة فوق الطريق
فأنت الذي قطف الغصن قبل الأوان و أنت الذي- يا حزين- رماه
يجيء الغريب كجرح ويمضي وحيدا
لقد آن أن يتنفس عطر الحياه

عن نصر سيوب

اترك تعليقاً