[wp_ad_camp_1][wp_ad_camp_1]

قلبٌ في رِحلة الأيام – أحمد حضراوي

 1- سلسلة قصائد استحي من نشرها في ديوان:

 

وتقودني  الأيام في طيّ الشّعابْ             

والشّوق جلاّد مضى بي كالشّهـابْ

أرنو على قسمات و جهـك بسمـة                         

لكنّهـــا حـزن تبـــدّى كالعتـــاب

من خلف أستار الضباب تضمّنـي                        

أنّـاتهــــا لكنّنـي أهــوى الجـواب

أفضي إلى الأميــال فُجعة خاطري                         

فتجيبني هزئى سرابا في سراب

وتسلّـم  التذكار وجداني  ومِن                          

عمري تريق الحبّ مجهول الصّعاب

وعلى فؤادي تبـذر الأشـواك أز..                       

هارا  وقد بلغت  أمانيه   السّحاب

وأرى جبينـك فوق أوراق النّـدى                          

كالواحة الخضراء والدّنيا  يباب

يستعتب المنســيّ في ليـل النّـوى                         

يأوي إلى حضن الحبيب فقد أناب

فالقلـب ولهـــانٌ يداريـــه الهــوى                         

في غمرة التحنان فيه إلى الإياب

واللّيل  أوشك  حزنه  أن  ينجلــــي                         

عن عمر صب لم يتب عن طرق باب

ومحطّــة تلـــو المحطّــــة تضننــي                          

ومسافة  تطوي المسافة كالثياب

ولقد تركت  القلب عندك دافئـا                           

في حضن دنيانا بأشواق ارتياب

في غمرة الأحلام يقطـف وردهــا                          

ينعشْه من طيب السّعادة يستطاب

والدّرب  أشـواك  وأعينـه لظى                          

كادت لذي الأشواق ديجور العُجاب

ألقت به الأقدار في حضن الغريـــ..                        

ـب فبات كالولهـان في أرض الضبــاب

بـين الترقب والأسى أيامــه                            

وفؤاده  التوّاق في أنكى العـذاب

وهناك  أنت جهلت مــا تلك الرّؤى                           

في غير ميعاد معي عند الغِراب

الحب يــا روحي عذاب بـاسـم                          

يمضي بنا في أبحر المـوج العبــاب

يعـد القلـوب حيــاتهـــا فيذيقهـــا                         

مرّ الفـراق  ونـــاره   ليــلٌ  مهــاب

ويسير بالأحبـاب في وهم الحقيـ..                           

ـقــة  والأماني ثم يهرب ثم  ذاب

فتعـــود كالأيتـام في عيـــد الهنـــا                         

أو كالطيور تهجّنت بين النّيـاب

أقصوصة الأقدار بلسمها فرا..                      

ق يرصد العشّاق في ركب المآب

وطوانـي الهجران  يـا روحي و زا..                           

د كأنّهــا طـيّ الملائـك للكتــاب

من بعدما سلكت بي الأقـدار إعـ..                            

صار الدّروب  رجعت  من  ذاك  الغيـاب

فوجدت أنّ الحبّ بدّده البعـا..                         

د وأُحكمت لي في  نوابضه  الصّخاب

لم يبـق عنـدي للتجلّــد  منزل                                 

والصّبر عنّي  فرّ قد فقد الصّواب

لا تسلمينــي للـدّروب مجــدّدا                             

قد ضقت منها عابرا بحر الخراب

ولتهنئي بالحبّ واسعـي نحـوه                             

مثلي فذاك العمر في عزف الرّبـاب

[1] تمت يوم 25 دجنبر 1992

عن نصر سيوب

شاهد أيضاً

كذبت بيوت القطن __ الشاعر زيد الطهراوي

حدقت في بعض الشموع فنابني قلق و أدركني لهاث خائن قد يغرقون زنابقي في اليم …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.