[wp_ad_camp_1][wp_ad_camp_1]

غُـــرْبَـــة ــ عبد الله محمدي

كم تشوقنا لأنفسنا الغريبة في الديار
فصلونا عن الذات عمدا
وغطوا جباهنا باللافتات
هذا شيخ يبيع حورية
وذا طالب صدق البيعة سهوا
فبنى في الخيال الأمنيات
وذاك سكير لفظته الحياة
رغم أنه وحده واع
بما يحاك في مجالس الخردوات
وسموه بالمعارض خطأ
ليسدوا الطريق أمام الطلبات
وقالوا لنا
الخزينة فارغة
سنسلبكم خبزا وماء وحتى الفتات
لنعيش نحن في رفه
فمن أنتم حتى تحبوا الحياة..

عن نصر سيوب

شاهد أيضاً

كذبت بيوت القطن __ الشاعر زيد الطهراوي

حدقت في بعض الشموع فنابني قلق و أدركني لهاث خائن قد يغرقون زنابقي في اليم …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.