[wp_ad_camp_1][wp_ad_camp_1]

حبيب الله “18” __ الشاعر يحيا التبالي

حبيب الله “18”

*****

فِــداك يـا مُــصــطَــفَى ** بــالابــنِ والــخُـــلَــــفَــــا

وعِـــثْـــرةِ الــشُّــرَفَـــا ** بَـــلّـــغْـــتَ مــــا أَمَـــــرَا

***

ربّ ُ الـعُــلا أكْـــرَمَـــكْ ** بِــــذِكْــــرِهِ عَـــلَّــــمَــــكْ

أجْــلَى بِــمــا فَــهَّــمَــكْ ** غِــــــشَــــــاوَةً كَــــــدَرَا

***

بِـــرَحـــمَـــةٍ أَرسَـــلَـــكْ ** لِـلـنّـاس واسْـتَـعــمَــلَــكْ

سُــبْــحــانَــهُ عَـــدّلَــكْ ** مُـــحَـــمَّــــداً طَــــهِــــرَا

***

أَخْــبَـرْتَـهـم بِـالـصَّـفَـــا ** بـــمــــا دَنـــــا وخَــــفَــى

أنْ وَحِّــــدوهُ كَــــفــى ** والـــعَـــمُّ قَــــد نَـــفَـــرَا

***

نَــصَــحـــتَ لِـــلأ ُمّـــة ** بــالــفِــعْـــل والـــعِـــظَـــةِ

هَــديْـــتَ لِـلْــجَـــنّـــة ** مَــنْ مِـــثْـــلُـــهُ صَــبَــــرَا

***

بـــمُـــعْـــسِــــرٍ رَأفَــــا ** بِـــجـــاهِــــلٍ لَـــطَــــفَــــا

إذ ْ غــــادِراً عَــــرَفَــــا ** عَــــــفَــــــا وإنْ قَــــــدَرَا

***

في أ ُحُــــدٍ كُـــلِـــمَـــا ** شُـــجَّ كــمـــا عُـــلِــــمَــــا

بِــالــرّبِّ مــا هُـــزِمَـــا ** لِـــقَــــومِـــــهِ غَـــــفَـــــرَا

***

لِـــطَـــائِـــفٍ قَـــدِمَـــا ** بــمَــكْــرهـــمْ صُـــدِمَــــا

بِــصَــبْـــرِه غَــنِــــمَــــا ** مـــا كَـــفَّ مــا فَــــتَـــــرَا

***

بِـــالــسّـــادة اصْــطَــدَمــا ** أدْمَــوْا لَــه الــقَــدَمَـــا

أغْــــرَوْا بِــــه الـــخَــدَمَـــا ** يَــرمــونَـــهُ حَــجَــرَا

***

صَـلّى الـرّسـولُ اشْــتَــكَى ** لِـلّــهِ ضُــعــفــاً حَـكَى

رَجَــــــا ألَــــــحّ بَــــــكَى ** لَــمّــا دَعـــا نُــــصِــــرَا

***

فَــــمــــا أضَـــلّ غَــــوَى ** عَـدّاسَ مِـن نِــيــنَــوَى

قَـــبَّـــلَ رِجْــــلاً هَــــوَى ** شَــــهَـــــادَةً جَــــهَــــرَا

***

أنْــــعِــــمْ بِــــهِ عَــــرَفَــــا ** قَـدرَ النّـبِي المُصطَـفَى

بِــه احــتَــفَـى واقْــتَــفَـى** لِـلْــحَـــقّ انْـــتَـــصَـــرَا

***

يا مَــنْ هَــــوُوا أحـــمـَــدَا ** لا تُـنْــصِــتــوا لِـلْــعِـدى

هَــلْ كَــفّ نَــبْـــحٌ بَــــدَا ** سَــحـــابَـــةً مَــــطَــــرَا

***

أَطـرُوا الـنّـبِـيّ َ الشَّـفـيـعْ ** حِـصـنَ الفَلَاحِ المَـنِـيـعْ

أثْــنَى عَـلَــيْـهِ الــرَّفــيــعْ ** بَــاهَى بِــهِ افْــتَـــخَـــرَا

عن نصر سيوب

شاهد أيضاً

موسوعة (التفسير الموضوعي للقرآن الكريم) – 1 : “أصحاب الجنة في القرآن الكريم” __ د. فالح الكيــــلاني

  موسوعة (التفسير الموضوعي للقرآن الكريم) – 1: “أصحاب الجنة في القرآن الكريم” بسم الله …

اترك تعليقاً