[wp_ad_camp_1][wp_ad_camp_1]

حبيب الله “12” __ الشاعر يحيا التبالي

حبيب الله “12”
*****

أعـــرابيٌ جَــــهَــــلَــــهْ ** ضَــبّــاً لــه حَــمَـــلَـــهْ

مِـــنْ كُـــمِّـــه أَنْـــزَلَــــهْ ** في قـــوْلِـــهِ فَـــجَـــرَا

***

بـالــدّيــنِ لــنْ يَــقْــبَــلَا ** إلّا إنِ امْـــــتَـــــثَــــــلَا

زاحِــــفُــــهُ عَــــجَــــلَا ** شَـــهَــــادَةً جَــــهَــــرَا

***

نَــبِــيُّــنــا احــتَـــمَـــلَـــهْ ** حَــتّى يَــرى أمْــهَــلَــهْ

حَــمـــاهُ مـــا قَـــتَـــلَـــهْ ** عُـــمَـــرُ اسْــتَــنْــكَـــرَا

***

أدنَى الـنَّـبِي الـضَّـبّ لَـهْ ** تَـعـبُـدُ مَــنْ ؟ سَــأَلَــهْ

مَــنِ الّــذي أرسَــلَـــهْ ؟ ** طــوبى لِـمَـنْ حَــضَــرَا

***

ضَــبّــاً دَعَـــا نَــطَــقَـــا ** هَـذا الـنَّـبِـي صَــدَقَــا

لِـلْـخـتْــمِ قــد خُــلِــقَـــا ** مُـــكَـــذِّبٌ كَـــــفَـــــرَا

***

ربّ الـــعُـــلَا أظــهَـــرَكْ ** أفــــلَــــحَ مَــــنْ آزَرَكْ

وخَـــابَ مَــنْ أنْـــكْـــرَكَ ** والـخَـصـمُ انْــبَــهَــــرَا

***

قـال الـرّسولُ : الـنَّـبِـي ** أنـــــا بِـــــلا كَـــــذِبِ

دَعْــوَى الـخَـلــيــلِ أَبِـي ** كَــيْ أُنْــقِــذَ الـبَــشَــرَا

***

في الـذِّكْـر خَـيْـرِ الكـلَامْ ** موسى كَـلـيـمُ السَّـلَامْ

عِــيـسَى عَـلَـيْـهِ الـسَّـلامْ ** بِــمَــقْــدَمِـي بَـــشَّـــرَا

***

كَــمْ سَــلَّـــمَ الـحَــجَـــرُ ** عَـــلَـيّ والــشَّــجَـــــرُ

حَـيْـثُ اخْـتَـفى البَـشَــرُ ** عَـمَّ الـهُـتـافُ سَـــرَى

***

نَـــبِــــيُّــــنَــــا بَـــرَكَـــهْ ** يَـحـكِـي الّـذِي أَدرَكَـــهْ

في أَكْـــلِـــه شـــارَكَـــهْ ** مُــعـــجِـــزَةً نَـــظَــــرَا

***

زادٌ وإذْ وُضِــــــعَـــــــا ** تـسـبـيـحُـهُ سُـمِــعَــــا

بَــيْــنَ يَــدَيْـــهِ وَعَــى ** لِـلـحاشـرِ انْــتَــصَـــرَا

***

صَـلّـوا عَـلى مَـنْ سَـمَـا ** أخْــرَجَــنَــا مِــنْ عَــمَـى

أُطْـرُوا الـنَّــبِـيّ َ كَـمَـا ** أطـرَى الـعَــلِي شَـكَــرَا

عن نصر سيوب

شاهد أيضاً

فصل الخطاب، في فضح شاهديّ الزور وكبيرهما مصطفى الأبيض الكذاب

  من لسانك ندينك. لن يكون هذا المقال طويلا مثل المقالات السابقة، ولن نقف عند …

اترك تعليقاً