[wp_ad_camp_1][wp_ad_camp_1]

بَنَاتُ أَفْكَارِي ــ حامد الشاعر

يبقى بذكرى الهوى يا حلو تذكاري

تعلو بسلوى صلاة الذكر أذكاري
أهدي قصيدي إلى المحبوب أطربه

غنت نشيدي الهوى بالضرب أوتاري
كيوسف قد رماني إخوتي حسدا

بالحقد في عمقها ظلماء آباري
كالطير بين البساتين التي فهي الـ

خضراء لي يا ربيع الحب أوكاري
لي في الهوى الحلو أسراري فأكتمها

أبني لمن حول قصر القلب أسواري
****
في كل واد وناد صرت مغتمرا

تأتي عجابا بأمر السكر أهتاري
ليلاه قلبي بلا أنواره قمري

عنقودها أعصر البلوى بمعصاري
في العمر فالموطن الغالي يكون له

بعد الخراب الذي قد صار إعماري
قالت فتاتي عروس الحسن لي طربا

بالسحر في صولتي تغريك أشفاري
أزهو جمالا ملاك الزين فاتنة

بالحسن من فتنتي تغويك أضفاري
مصبوغة لونها الزاهي البهية في

حسن الرنا حلوة الحمراء أظفاري
****
كالطير أنقر في عود الأسى خشن

في وحشة الليل يا ليلى بمنقاري
فيها دياجي الأسى الأقمار نفقدها

تبدو شموس الرضا نورا بأظهاري
في روضة القلب نلقي سحره حسن

تقضى بطيب الرضا كالمسك أوطاري
بالحسن والزين فالمفتون من سكر

أهذي ويعلو وكالمجنون تهتاري
كالجمر صبري كناري الشوق مستعر

من ريحه البعد في قلبي وأكواري
***
مثل السجون التي تشتد ظلمتها

دار الشجون العشيق الوامق الكاري
إني أنا عالم فذ مواهبه

شتى وفي عالمي أجتاز أخطاري
والشر منهم عصاتي جاء مكتملا

والخير والبر منهم جاء أبراري
أثواب مجدي أخيط الخيط في إبري

لي في مداه الزمان الصعب مئباري
قلبي الأسى يقطع الدامي الشديد كما

لي يقطع العود عند العود منشاري
****
هي فتنة زهرة الدنيا عجائبها

لا تنتهي ما لوقت العمر إهداري
فيها دواوينها أعلنت ملحمتي

أشرارها أتقي ساندت أخياري
قالت فخرج لمني النار يدخل قد

خزيا إليها لديناري ودولاري
كالأرض قلبي بوقع الحب زلزلة

يعطى الغنى بعده المفروض إفقاري
رحماك لا ينتهي إن أشتري حزني

ما بعت في أرضه السوداء أمتاري
****
إني أنا دولة الأحزان تأخذها

غصبا دواهي الزمان المر أمصاري
يأتي سحاب الرضا يسقي الفؤاد هما

يحيي ربيع الصبا في الصبح ممطاري
ليكسوس يا جارة الوادي فأطربني

أني معي في هواها ارتقى جاري
في شطها دولة الدنيا وقفت أنا

يبقى على ربوة الأطلال تذكاري
في صولتي صورتي في كن بأطواري

لي شكلت الحب تقضى فيه أوطاري

عن نصر سيوب

شاهد أيضاً

على أعتاب بلقيس __ الشاعر أحمد حدودي

“على أعتاب بلقيس” :   بين النخيل وعبر الصحارى والشواطئ وعلى امتداد الوديان، كائنات لها …

اترك تعليقاً