[wp_ad_camp_1][wp_ad_camp_1]

البِـلّور – حسين دراز

قد تذكرُ أنك لي أهديت

جميع الخيبات منمقةً

تدفنها باطنَ دفتر

قد تذكر كم تجمع

من ويْلاتٍ وَتُوَضّبُها

في علبة عطر تحرص

ألا تتقطرْ

قد تذكر كم أزجيت رسائل عشق

مظهرها حب وبداخلها

جُبْنُ حروف

تتبختر

فأَقِمْ وجهك للريح

ولا تُشمِت أعداءك بي

لا زال لقلبك فَتْقٌ قد أُرتقه

ويعود كما يوم يخفق حبا

وعنادا كالبلوْرْ

 يأبى أن يتكسر

عن نصر سيوب

شاهد أيضاً

على درب الأمل  __ عبد الله محمدي

  مشينا في دروب الشوك خضبنا الطريق بألوان الوجع كسرنا القيود، طوينا المسافات بيننا فاكتشفنا …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.