[wp_ad_camp_1][wp_ad_camp_1]

ألحان أمي – محمد عبدالمجيد الصاوي

يا عودُ
هلْ أوتارُكَ اللاتي
هَمَسْنَ
لِهَضْبَةِ الأشْواقِ
ترْنو بالأفولْ؟!.

يا عودُ
هلْ ألْحانُ أمِّي
والْتِماساتُ الرَّجاءِ
بِنورِها
تُدْني فَراشاتِ الحقولْ؟!.

يا عودُ
ماذا لوْ عَزَفْتَ الآهَ
آياتٍ تُبارِكُ نَصْرَنا؟

يا عودُ
ما أنا بِالشَّقِيِّ
لِيَهْزَأَ اللَّيْلُ البَغِيُّ
بِخُصْلَةِ الصَّبْرِ المُدَلّى
مِنْ ضَفائِرِ فَجْرِنا

يا عودُ
صَفْحًا مِنْكَ
فَالأَمْسُ العَتيدُ
تَخونُهُ الأَنْغامُ
والحزْنُ العَتيقُ
يُراودُ المَوْتَ المُخَبَّـأَ
في الفُصولْ!

عن نازك الملائكة

شاهد أيضاً

في العُزْلَةِ __ الشاعر أحمد بن محمود الفرارجة

” في العُزْلَةِ ” : …   أَعْرِضْ عَنِ النَّاسِ إنْ لَمْ تَلْقَ أَشْرافا واصْعَدْ …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.