0032489777672 ahmedhadraoui@hotmail.com

رسالة ترامب السرية إلى أردوغان – د. محمد الشرقاوي

ماذا تكشف رسالة سريّة من ترمب إلى أردوغان بشأن الحملة في سوريا؟
“دعنا نتوصل إلى صفقة جيدة! أنت لا تريد أن تكون مسؤولاً عن ذبح الآلاف من الأشخاص، ولا أريد أن أكون مسؤولاً عن تدمير الاقتصاد التركي – وسأفعل ذلك. لقد قدمت لك بالفعل عينة صغيرة فيما يتعلق بالقس القس برونسون. لقد عملت بجد لحل بعض مشاكلك. لا تخذل العالم. يمكنك التفكير في صفقة جيدة. الجنرال مظلوم مستعد للتفاوض معك ، وهو على استعداد لتقديم تنازلات لم يكن من الممكن تقديمها في الماضي. أنا أرفق نسخة سرية من رسالته إليّ تلقيتها للتو.”
ويضيف ترمب في تحريضه على إتمام العملية دون خسائر جسيمة “سينظر إليك التاريخ بشكل إيجابي إذا قمت بذلك بالطريقة الصحيحة والإنسانية. وسينظر إليك إلى الأبد كالشيطان إذا لم تحدث الأشياء الجيدة. لا تك رجل قويا. ولا تكن أحمق!”
هكذا هو منطق الصفقاتية لدى ترمب في التجارة وفِي الحرب. ولا عجب أن تغيب سرديات حماية المدنيين أو القانون الدولي أو أي من القيم التي ينبغي أن ينطلق منها رئيس أقوى دولة في العالم، كانت حتى الأمس القريب تحمي روح الديمقراطية الليبرالية!

مقالات ذات صلة

اضف رد

You must be logged in to post a comment.