0032489777672 ahmedhadraoui@hotmail.com

الضحـــيـــة ــ خالد غلاب

الضحية

 تقطعني اللحظة، وكلانا خلف المشهد، وصوت الكورس، إلا أنها حين أمسكت السكين بكت، وحين تبسمت

أراقت ؛ وبين الصدفة والحذر يسدل الستار .

مقالات ذات صلة

اضف رد

You must be logged in to post a comment.