0032489777672 ahmedhadraoui@hotmail.com

تصفح " شعر "

رثاء حر (رباعيات) ــ د. جواد يونس أبو هليل

رثاء حر (رباعيات) ــ د. جواد يونس أبو هليل

رثاء حر (رباعيات) إنَّ هذا قدَرُ الأنقِياءِ == في زمان الهمَل الأغبِياءِ كم بريءٍ قد قضى في سجونٍ == شيَّدتها زمرةُ الأدعِياءِ **** حينَ قاضي الأرض يُزري بالقضاءِ ==يعزف القانونُ لحنَ السُّفهاءِ سجنوهُ دونَ جُرمٍ ثابتٍ ==فأتى الإفراجُ من قاضي ...

أكمل القراءة

أيُّــها الظَّـــامـــي ــ ماهر الأمين

أيُّــها الظَّـــامـــي ــ ماهر الأمين

أيها الظَّامي  أيها الظامــــــــيْ جمالا ولَمَى // قد شربنا واستقيـــنا مــن ظما وتقلّبنا علــــــــــــــــى أعتــابها // ليت أنّا مـــــــا وضعــــــنا قدما يا رجاءً جـاء يطـــــويْ خطْـــــوهُ // قـد تخيّـــرتَ طـــــــريقا مُظلما ليتنا كنـــــــــــــا انتبهنـــــا قبله // دمعــةٌ سالت وقلــــــبٌ حُطِّما ...

أكمل القراءة

نـداء بـريء – سميرة فرجي

نـداء بـريء – سميرة فرجي

وأغضبُ فيكَ يا وطنـي بحرفـي ليحيا الحُـرّ فيكَ بدون ضعْــفِ ويسلَـمَ فيـكَ يا وطني عزيـــزٌ أذِلّ فعـاشَ في ظُلـٍم وَحَيْـــفِ ففيكَ أرى الخصاصَ يُهِينُ قومـاً وقوْمـاً ينهبـونَ بـدونِ خوفِ وفيكَ مَوَاجِـعُ المظلـوِم تُخْـفَـى بتضليـلٍ وتـمـويـهٍ وزَيْــفِ وأغضبُ فيك يا وطني ...

أكمل القراءة

فـي صــفـــقـــة الــقـــــرن .. ــ ضياء الجبلي

فـي صــفـــقـــة الــقـــــرن .. ــ ضياء الجبلي

فـي صــفـــقـــة الــقـــــرن .. (يمكن قراءة مقاطع الأبيات الأولى كقصيدة ) (ثم قراءة مقاطع الأبيات الثانية كقصيدة أيضا ) ////// من صـفـقـة ِالقــرن ***الـعــقــلُ حــذَّرني .. بـإبـــادة ِالـوطـــن ***بـمـحـارق ِالـفُـــرن ِ .. والـبــيـعُ لـلـدِّيـــن ***بالأقـصى أخـبـرَني .. بالـقـبـض ِلـلـثـمـن ***والـنـهــبُ ...

أكمل القراءة

وحرُّ النّاس يصْنعُهُ الكتابُ ــ محمد الفاطمي

وحرُّ النّاس يصْنعُهُ الكتابُ ــ محمد الفاطمي

بمغربنا الفواحشُ لا تعابُ***وفي الغوْغاء قد سقط الشّــــبــابُ أرى التّفكير في بلدي تردّى***كأنّ النّاس في وطنــــي ذبـــابُ تراهم يلهثون بلا انقــطاعٍ***وهذا ما يُمارسـُـــــــــــه الكـــــلابُ وإن أنت انتقدتَ الوضعَ جهراً***سينْهشُك التّــسلّطُ والعــقـــابُ ومن رضيَ المهانةَ صار قرداً***وحرُّ النّاس يصـنعُــه الكـتــــــابُ //// ...

أكمل القراءة

حَرَائِقُ الهَرَمِ المِصْرِيّ – د. يحيى الشيخ

حَرَائِقُ الهَرَمِ المِصْرِيّ – د. يحيى الشيخ

بمناسبة الذكرى الثامنة لثورة 25 يناير 2011م بمصر: قيل عن مصر إِنها أرض الكنانة ومهبط الرسالات وبلد الأمن والأمان. وهي أيضا موطن الأولياء، كالشيخ سيدي أحمد البدوي المولود في فاس سنة 1199م والمتوفي في طنطا سنة 1276م، والإمام شرف الدين ...

أكمل القراءة

دولة الغضب –  محمد عبد المجيد الصاوي

دولة الغضب –  محمد عبد المجيد الصاوي

أَنا المعنى الذي نَسَجوا أنا الخيلُ التي سَرَجوا وريحٌ تَبْعَثُ الماضي الذي نَهَجوا *** أُعانِقُ ثورةً حُبْلى وأمْضي في دروبِ المجْدِ أبْتَهِجُ *** أنا النصرُ الجَميلُ إذا دماً ضَرَجوا أنا الأفراحُ والفُرَجُ وحلمٌ رائعٌ تَسْمو بِهِ الأرواحُ والمهَجُ *** أُقاتِلُ ...

أكمل القراءة

أَعْوَامُنَا تَمْضِي بِدُونِ سَلامِ – يحيى الشيخ

أَعْوَامُنَا تَمْضِي بِدُونِ سَلامِ – يحيى الشيخ

عامٌ يَجيءُ كَسائٍرِ الأَعْوامِ مُتَثاقِلاً بِمَرارَةِ الأَيَّامِ مُتَبَخْتِرا بِأَنينِهِ وَهُمومِنا مُتَرَبِّصًا في لَيْلَةِ الإِظْلاَمِ وَتَراهُ يُوهِمُنا بِأَلْطَفِ لَمَّةٍ ما بَيْنَ رَقْصٍ ساقِطٍ وَمُدامِ هِيَ لَيْلَةٌ مَوْشومَةٌ بِجِباهِنا تَشِمُ الجُروحَ عَلى نُدُوبِ عِظام وَلَكَمْ أَفيقُ فَأَرْتَمي مُتَمايِلاً وَأَرَى الحَقيقَةَ تَرْتَمِي قُدَّامِي ...

أكمل القراءة

مَلاكُ الحُبِّ – الأب يوحنّا جحا

مَلاكُ الحُبِّ – الأب يوحنّا جحا

عندَما اشتّدَت قبضةُ المرضِ على جَسَدِ والِدَتِها، قرّرت الابنَةُ البارّةُ أن تتركَ عَمَلَها وبَيْتَها في المهجَر وتأتيَ إلى لبنانَ لتهتمَّ بِها عن قربٍ في أيّامِ نِزاعِها الأخيرة. هناك بينَ البَيتِ والمستشفى لَـمْ تُبارِحُ الابنَةُ أمَّها بل تفانت في خدمَتِها والسَهَرِ ...

أكمل القراءة

علينا السلام – محمد فايد عثمان

علينا السلام – محمد فايد عثمان

شاعر من مصر: لَحَا اللهُ هَذّا الجَهُولَ المُكَابِرْ فَمِـنْ قَـيْئِهِ يَسْـتَمِدُّ المَحَـابِرْ وَيَكْتُبُ مَا عَنَّ مِنْ تُرَّهَـاتٍ وَقَد نُصِّـبَتْ لِلـدَّعِيِّ المَنَابِرْ وَحِيْنا.. فَحِيْنا يُثَرثِرُ حَتَّى يُقَالُ: الفَتَى لا يَزَالُ مُثَابِرْ *** عَلَيْنَا (السَّلامُ) وَلَيْسَ عَلَيْهِ وَإنْ جَازَ مِنَّا لأهْلِ المَقَابِرْ ...

أكمل القراءة

ضرب زيد عَمراً – د. يحيى الشيخ

ضرب زيد عَمراً – د. يحيى الشيخ

قُلنا لِعَمْرٍ طَغى زَيْدٌ بِفِعلَتِهِ فَاضْرِبْهُ، كَيْفَ تَعيشُ الدَّهْرَ مَفْعُولاَ؟ نَراكَ تُصفَعُ تُعطي الخَدَّ ثَانِية وَتَلْثُمُ الكَفَّ مَصفوعا وَمَعلُولاَ إِذا قَرَأْنا بِناءَ الْفِعلِ في مَثَلٍ بَرَزْتَ أَنْتَ وَزَيْدٌ ظَلَّ مَجْهُولاَ وَإِنْ تَأَكَّدَ نَهْيٌ لَمْ تَكُنْ أَبَدًا وَزادَ فِعلُكَ في الإعرابِ ...

أكمل القراءة