تصفح " شعر "

على مسافة وعد – محمد ملوك

على  مسافة وعد – محمد ملوك

مَنَّياني وطالَ ما مَنَّيانِي صاحبايَ اللذانِ ما صاحَباني ودَّعاني على مسافةِ وعدٍ بزمانٍ يُطلُّ بعدَ زمانِ صاحبايَ اللذانِ قبلَ ثوانٍ تَوَّجاني بتاجِ عرشِ الدخانِ! في مدىً تنطوي الجهاتُ عليهِ وهْوَ ينهارُ كانهيارِ المباني كلما كوَّمَ الركامَ تداعَى بينما ألوِي فيهِ ...

أكمل القراءة

نبوءة مؤجلة – أسامة الخولي

نبوءة مؤجلة – أسامة الخولي

لمْ تفهمي أبدا جنونَ مشاعري ونقاءَ أُغنيتي، ونُبْلَ لساني لمْ تفهمي التاريخَ، وجهَ قصيدتي وحقيقةَ المعنى الذي أدماني لمْ تفهمي كُنْهَ الحكايةِ مُطلقا والفرقَ بينَ المُشتَهَى والآنِي لمْ تفهمي أنِّي نبيٌّ تائهٌ أحتاجُ كونا آخَرا لأراني في جوفهِ ألفٌ منَ ...

أكمل القراءة

لو عاد بي عمري – بوعلام دخيسي

لو عاد بي عمري – بوعلام دخيسي

لو عاد بي عمري إلى زمن الطفولة من جديدْ، هل كنتُ يا طفلي أحن كما أحن اليوم للزمن الذي وليته ظهري!؟ وهل يبدو جميلا مثلما تبدو الطفولة من بعيد؟ هل أستعيد الذكريات أقُصُّ للأطفال مثلي عن زمان الشيب، عن شكل ...

أكمل القراءة

غنّ أنت – محمد ملوك

غنّ أنت – محمد ملوك

غنِّ أنتَ ولا تبلَعِ المَكرَفُونا الغرابيبُ حولَكَ، قبلَك، فوقَ الصداعِ، بأوجهِهم أقرفونا غنِّ يا حاجُّ، ثم تلقَّ التهاني وإن كنتَ تعرفُ أنَّ كلامكَ زفتٌ، وهم يعرفونا لا نعاتبُ إلا الذينَ ظَنَنَّا بهم كلَّ خيرٍ ولكنهم آسَفونا فتساوى الجميعُ، سوى أنهُ ...

أكمل القراءة

قفزةٌ للمُشتهَى – أسامة الخولي

قفزةٌ للمُشتهَى – أسامة الخولي

ذِي قَفْزَةٌ أُخْرَى وَذَا مَوْقِفِي ظِلٌّ فَمَا يَزْهُو وَلَا أَنْطَفِي نِصْفٌ يَغُذُّ السّيْرَ، نصفٌ يعِي.. كُلٌّ على أوْجاعِهِ ينكفِي وَآخَرٌ فِي صَمْتِهِ يَنْزَوي عَنْ آخَرٍ يَثور ُ فِي مِعْطَفِي وَثالثٌ.. يمضي بلا غايةٍ لغايةٍ كبرى، ودربٍ خَفِي وَرابعٌ أَطْغَى حُضُورا.. ...

أكمل القراءة

أَنْفَاس الزَّمَان – عبيد علاش

أَنْفَاس الزَّمَان – عبيد علاش

يا نَسْمَةً قد زهت لِلنَّاس تحتملُ عـبر الزَّمَان شذاً بالحب تندملُ وَلَّى زَمَانٌ يُزَكِّي النَّـفسَ مَجْمَعُهُ كَمْ كَانَ أنسا غَدا بِالدِّفْء يَكْتَمِلُ كَمْ مِنْ سجايا سعت لِلْخَيْر تزرعهُ تعلــو سـما عزها بالنـبل تكتحلُ مـن صفـوة العمـر لَا حِقْدٌ يُعكِّـرهـا لَا ...

أكمل القراءة

اللصوص – محمد ملوك

اللصوص – محمد ملوك

ألأنَّهم سرقوا البلادَ؛ جَهارا؛ وتقاسموها؛ أصبحوا “شُطَّارا”؟ بالأمسِ(…) ثَوريينَ ثم تحوَّلوا؛ في ليلةٍ ونهارها؛ تُجَّارا ميراثُ إقطاعِيَّةِ “الباشا” لمَن رسموا الحدودَ، ومصَّروا الأمصارا عُمَّالُ دولتِهم صُداعٌ مزمنٌ وجُباتُها لا يعرفونَ حِوارا كم من “علي بابا” استخفَّ بقومهِ حتى استدانوا مرَّةً، ...

أكمل القراءة

أبي ما عليك – أسامة الخولي

أبي ما عليك – أسامة الخولي

أبي : ما عليكَ إذا ما بكيتْ أنا ابنُ الفجعيةِ موتٌ فموتْ وُلِدتُ معَ الصيفِ عامَ الجفافِ وعندَ اكتمالِ الشتاءِ انحنيتْ ِوعُلِّمتُ منطِقَ كلِّ الهمومِ صحيحُ لها الفُ سمتٍ وصوتْ وأنَّ أبانا الذي في السماءِ سيحنو علي إذا ما سهوتْ ...

أكمل القراءة

كَانَ لِي قَدَرٌ فِي الضَّادِ يَرفَعُنِي – شعر يحيى الشيخ

كَانَ لِي قَدَرٌ فِي الضَّادِ يَرفَعُنِي – شعر يحيى الشيخ

لا تَغْضَبِي إِنْ أَتَاكِ الشِّعرُ مَخْبُولاَ قَد بِتُّ لَيْلِي بِحُضْنِ الضَّادِ مَعلُولاَ أَبْكِي القُرُونَ اللَّوَاتِي كُنْتُهَا زَمَنًا مُحَصَّنًا كَرَعِيلِ الأَعصُرِ الأُولَى يَهُزُّنِي الشَّوْقُ هَزَّ المُتْعَبِينَ وَلِي فِي الحُبِّ بَيْتٌ بَنَاهُ اللهُ مَشمُولاَ بِالضَّادِ أَزْهُو وَلَفْظُ الضَّادِ نارُ فَمِي بِالأَرضِ تَعصِفُ ...

أكمل القراءة

عامٌ بِأَيِّ جـديدٍ جئْـتَ يا عام؟ – محمد الدبلي الفاطمي

عامٌ بِأَيِّ جـديدٍ جئْـتَ يا عام؟ – محمد الدبلي الفاطمي

مالي أَراهُمْ بِشَأْنِ القُدْسِ ما اجْتَهَدوا كَــأَنَّـهُمْ بِصَــقــيعِ الجُــبْـنِ قَــدْ جَـــمَـدوا قَوْمٌ على اليَمَنِ الشَّاكي قدِ اتَّفَــــــقوا فَخَرَّبوهُ بِحَــرْبٍ لا لَهـا سَـــنَــدُ والقُدْسُ تَصْرُخُ تَحْتَ الأَسْرِ قابِعَةً فَكَيْفَ قَوْمي بشَأْنِ القُـدْسِ ما اتَّحَدوا؟ أَهؤلاءِ هُمُ الحُكَّامُ يا وَطنـــــــــي؟ تَـبّاً لَهُمْ ...

أكمل القراءة

جرح – دة شيماء عمارة

جرح – دة شيماء عمارة

جرحان في جوف القصيدة أوقدا وكجمرتين تذيب ليلا سرمدا يتساءل الجرح الكبير بلهفة ما بال هذا القلب صار منددا؟ ومرددا.. إذ صوت ليلى خافت مرحى بكل قصيدةٍ.. متنهدا ويحيك من دمع الحروف حكاية ليعانق الشغف البعيد مجددا تختال قافية الحرائق ...

أكمل القراءة

لا تُصهين – محمد ملوك

لا تُصهين – محمد ملوك

لا “تُصَهْيِنْ” ككلِّ “دبلوماسي” شَغَّلوهُ في منصبٍ حَسَّاسِ قل لنا ما يُبَرِّدُ النارَ شيئًا ثم عُدْ “للمساچِ” أو للنعاسِ أَوحَشَتنا  على الأقلِّ _مساءً كِلْمَةُ الشَّجب،ِ والأداءُ الحَماسيْ وتَوالِي مَن يـُبعَثونَ؛ سُدىً؛ مِن هؤلاءِ الأمواتِ فوقَ الكراسيْ حَدِّثونا عن السلاحِ قليلًا ...

أكمل القراءة